مجمع إرادة للصحة النفسية بالرياض
مجمع إرادة للصحة النفسية بالرياض
 

 
الصحة النفسية

 

     رسالة المجمع
   الدخول والزيارات
    موضوعات اجتماعية
    إدارة التغذية
    أقسام مجمع إرادة
   مقالات علميـــة
    إدارة التدريب
    البرامج العلاجية
    البرامج الوقائية


 
 

رذاذ أنف يقضي على الاكتئاب خلال دقائق

 

 
 
 

رذاذ أنف.. نافذة أمل جديدة لمرضى الاكتئاب

من المنتظر أن يحدث عقار جديد يعطى عن طريق الأنف ثورة في علاج حالات الاكتئاب؛ حيث يكافح المرض في دقائق بدلاً عن أشهر.

وينتظر أن توافق إدارة الغذاء والدواء الأميركية على المنتج الجديد في القريب العاجل بعد النتائج الباهرة التي حققها في التجارب السريرية ويمكن أن يحصل على الترخيص في المملكة المتحدة في غضون عام.

وقد تحسنت حالة المرضى الذين لم يستجيبوا في السابق لأي من الأدوية الأخرى المستخدمة في علاج الاكتئاب بعد جرعة واحدة من الدواء الجديد الذي يعطي كرذاذ بالأنف ويستمر مفعوله لأسابيع، وفقاً لدراسة أعدت في هذا الشأن.

ويعتبر الاكتئاب واحدا من أخطر الاضطرابات النفسية وأكثرها تعقيداً ويرتبط بالحالة المزاجية وله تأثير ضار على الحياة اليومية للمصاب به على فترة طويلة من الزمن.

ويشمل علاج الاكتئاب كل العلاجات النفسية مثل العلاج المعرفي السلوكي (CBT) والأدوية المضادة للاكتئاب.

وأكثر الأدوية التي توصف في العادة هي تلك التي تستهدف إنتاج السيروتونين، واحدة من المواد الكيميائية في الدماغ تشارك في تنظيم المزاج.

ويعمل الدواء الجديد بشكل مختلف عن مضادات الاكتئاب الموجودة حالياً في الأسواق؛ لأنه يستهدف مادة كيميائية في الدماغ تسمى الغلوتامات التي تشارك في تكوين نقاط الاشتباك العصبي في الدماغ والتي تمثل الاتصالات الرئيسية بين خلايا الدماغ.

وهناك نظرية تقول إن أحد الأسباب الرئيسية للاكتئاب هو انخفاض في عدد الخلايا الدماغية الجديدة ويمكن التغلب على هذه المشكلة بزيادة مستويات الغلوتامات.

وقد قامت إدارة الغذاء والدواء (FDA) الأميركية بتقييم الرذاذ الأنفي لاستخدامه في علاج المرضى الذين يعانون من أشكال حادة من الاكتئاب، بما في ذلك أولئك الذين ما زالوا يعانون من المرض بعد عدة محاولات من العلاج بمضادات الاكتئاب المختلفة.

وشهدت التجربة الأخيرة حقن 30 مريضاً يعانون من الاكتئاب الحاد أو الاكتئاب المقاوم للعلاج بجرعة أو جرعتين من الدواء الجديد في الوريد.

وبينت النتائج التي نشرت في دورية الطب النفسي البيولوجي، أن تأثيرات الدواء ظهرت خلال ساعتين من إعطائه وأن 67 في المئة من المرضى استجابوا للعلاج الذي استمر مفعوله حتى بعد 35 يوماً.

وشملت الآثار الجانبية للدواء الدوخة والنعاس في حدهما الأدنى.

وقد أظهرت التجارب الأخرى استجابة المرضى لجرعة واحدة من العلاج في غضون دقائق وكذلك إلى تراجع التفكير في الانتحار.

ويقدم هذا الدواء أملا جديدا لمرضى الاكتئاب ويفتح مجالات الأبحاث للمساعدة في فهم أفضل للاكتئاب.
 

 

جريدة الرياض: الثلاثاء 01 صفر 1438 هـ - 01 نوفمبر 2016م

   

 
جميع الحقوق محفوظة لمجمع الأمل ل

مكتبة الفيديو

الدخول والزيارات 

حجز موعد بالعيادات الخارجية

 مواقع ذات علاقة

اتصل بنـا

©

جميع الحقوق محفوظة لمجمع إرادة  للصحة النفسية بالرياض - إدارة الصحة الإلكترونية  2003 - 2021