×    
   

 

 
   



 

     
           
       


     
         

                     
                     
           
                     
                     

 

 

 

فيروس كورونا المستجد (COVID-19)

   
 

 

     
 

أطباء فرنسيون يوصون بعدم التحدث في الهاتف في وسائل النقل العام
 

 

«الصحة العالمية» تطمئن: لقاحات كورونا لم تسبب أي وفاة
 

 

 

حثت الأكاديمية الوطنية الفرنسية للطب ركاب وسائل النقل العام على تجنب التحدث مع بعضهم البعض أو عبر الهاتف لتقليل مخاطر انتشار فيروس كورونا.
وقالت الأكاديمية في بيان "إن الاستخدام الإلزامي للكمامة في وسائل النقل العام ،حيث لا يمكن التباعد الاجتماعي ، يجب أن يصاحبه إجراء احتياطي بسيط جدا ألا وهو تفادي التحدث وإجراء اتصالات هاتفية".
وقال عضو الأكاديمية باتريك بيرشي على محطة (بي.إف.إم تي في) يوم السبت إنه إذا لم يكن هناك سوى ثلاثة أشخاص فقط في عربة مترو أنفاق فلن تكون هناك مشكلة ولكن إذا كان لا يفصل بين الشخص والآخر سوى سنتيمترين فقط فمن المنطقي عدم الكلام أو التحدث عبر الهاتف.   المزيد

 

بعد الإشاعات والتكهنات التي انتشرت عن تسبب بعض لقاحات كورونا في وفاة عدد من الأشخاص الشهر الماضي ويناير الحالي في عدد من الدول، وضعت منظمة الصحة العالمية حدا لذلك عبر مساعدة المدير العام للمنظمة الدكتورة البرازيلية ماريانجيلا سيماو البالغة 64 سنة، بقولها «إن المنظمة لم تسجل أي وفاة نتجت عن تلقي المصابين لأي لقاح مضاد لفيروس (كورونا)».  المزيد

 
           

 

 

©  

جميع الحقوق محفوظة لمجمع إرادة والصحة النفسية بالرياض - إدارة الصحة الإلكترونية  2003 - 2021